جولة على ابرز احداث اليوم الأول من “هورولوجي فوروم”

إجتمع أشهر صانعو الساعات، والروّاد والمؤلفين وجامعو القطع الفنية، إضافةً إلى أبرز العلامات التجارية والخبراء المختصين في القطاع، لحضور المنتدى الأول للساعات “هورولوجي فوروم” والذي أقيم في لندن على مدى يومي 11 و12 سبتمبر 2018.

اليوم الأول

تضمّن اليوم الاول من منتدى “هورلوجي فوروم” برنامجاً حافلاً حيث تنوّعت خلاله المواضيع والمتحدثين المتخصصين في القطاع.

في جلسة النقاش الأولى التي كان السيد محمد عبد المجيد صديقي وهو الرئيس التجاري لشركة صديقي القابضة، متحدثاً خلالها إلى جانب جامع الساعات حمدان الهديدي وصانع الساعات ألديس هودج. غن هذه الجلسة تطرّأت إلى موضوع الساعات الميكانيكية والعوامل التي قد تحافظ على وجودها.

أمّا جلسة النقاش الثانية خلال اليوم نفسه فكانت بحضور المتحدثين أمثال كرستوف نيساز الرئيس الإستراتيجي وتطوير الأعمال في شركة صديقي القابضة، داريو سبالون المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة D1 Milano، صانعة الساعات فيونا كروغر وغرهم. وتمحور النقاش حول نمط شراء الساعات وتغيّره السريع في العالم مع سهولة الوصول إلى المعلومات التي جلبها العصر الرقمي.

إن ساعة “خبراء” الذين يدرسون ذاتيًا يخبرون السوق بما يريدونه. حتى أقدم معارض الساعات في هذه الصناعة تتكيف لاستيعاب العلامات التجارية التي تستحوذ على هذا الفضل من iBuyers المدركين لذاتها. فكيف غيّر الشراء الإلكتروني اللعبة؟

جلسة النقاش الثالثة، كانت بحضور أندرو ك. غ. هيلدريث الخبير في قطاع الساعات، بيتر سبيك مارين مؤسس THE NAKED WATCHMAKER و ريشارد ستينيغ عضو مجلس الإدارة لشركة  CHARLES FRODSHAM & CO، وصانعة الساعات والمؤرخة الدكتورة ربيكا ستروثرز. أمّا الموضوع فتضمّن كيفية حفاظ صناعة الساعات الإنجليزية على أهميتها (سواء بشكل مباشر أو غير مباشر) في عالم صناعة الساعات اليوم.

 

مقالات ذات صلة